يجب أن تؤخذ الفرس الحامل إلى موقع الولادة 3-4 أسابيع قبل تاريخ الولادة المتوقع لتعزيز المناعة ضد مسببات الأمراض الموجودة في البيئة. يتم إفراز الأجسام المضادة في اللبأ للحصول على مناعة لحديثي الولادة. يتم تحسين جودة اللبأ عن طريق إعطاء جرعات التحصين 4-6 أسابيع قبل تاريخ ولادة الفرس للمزيد من التفاصيل

يسمح الجس المتكرر، التصوير بالموجات فوق الصوتية على الجهاز التناسلي، حفظ السجلات الممتازة وإعطاء الهرمونات للأطباء البيطريين بمراقبة ومعالجة دورة الشبق للأفراس. ولكن يمكن تحسين إدارة التوليد إذا كان هناك برنامج جيد للكشف عن الشبق للمزيد من التفاصيل

فترة الحمل الأولى يجب تحديد البرنامج التناسلي والغرض منه. في المقام الأول أن الخيل بشكل عام لديها أداء تناسلي ضعيف (القدرة على الحفاظ على الجنين). هناك أسباب عديدة لفقدان الجنين المبكر: الإجهاد والحمى والتهابات الرحم وإختلال الهرمونات. التوائم أيضا يمكن أن تتسبب في إجهاض الفرس. للمزيد من التفاصيل

تقريبا جميع الأفراس لها دورة تكاثر موسمية متعددة وتنشط عندما يكون النهار طويلاً في الصيف. وتتوقف خلال فصل الشتاء عندما يكون طول النهار قصيرًا. تحدث أول فترة إباضة مدتها 21 يومًا من موسم التكاثر ويتم إنشاء دورة شبق منتظمة للمزيد من التفاصيل

غالبًا ما يتم التلاعب بنشاط المبيضين عن طريق إعطاء الهرمونات لتسهيل جدولة مواعيد التكاثر والحد من عدد التلقيحات لكل شبق. قد تتطلب المواقع الجغرافية وقيود النقل أيضًا عمليات التزاوج المجدولة. يمكن أن تستفيد العديد من المرابط من برنامج التحكم في الإباضة للمزيد من التفاصيل