مرض حمى غرب النيل

يسبب هذا المرض الفيروسي خلل في الجهاز العصبي المركزي ويمكن أن يكون قاتلاً، إذا عاش الخيل يمكن أن يؤدي إلى ظهور علامات تستمر طويلاً

جميع الخيل بكل الأعمار عرضة للإصابة بمرض حمى غرب النيل، خاصةً إذا لم يتم تحصينها ضد المرض. الخيل المسنة والخيل غير الملقحة تصاب بالمرض بحدّة أكثر. البعوض هو ناقل المرض، والطيور هي العائل الخازن للمرض

الناس والخيول يصابون بالمرض، لكن الخيول لا تشكل مصدراً للعدوى

الأعراض المرضية

الإصابة بالفيروس تُظهر طيف واسع من الأعراض المرضية تشبه كثير من الأمراض الأخرى. قد لا تظهر على الخيل علامات مرضية وقد تموت الخيل فجأة بدون ظهور أي أعراض في الحالات الشديدة

الأعراض الأولى للمرض عامة وتتضمن الإنزعاج، القلق، العرج، الحمى منخفضة الدرجة أو الشعور بالضيق

يمكن أن تشمل العلامات العصبية كل أو بعض الأعراض التالية: شد الخطم بقوة، ضعف البصر، التجول بلا هدف، الضغط على الرأس، الدوران، عدم القدرة على البلع، المشية غير المنتظمة، الارتعاش، عدم التناسق، الضعف، تقلصات العضلات، الشلل، التشنجات، أوالموت

قد تصبح الخيول حساسة بشكل غير طبيعي للمشاهد، الأصوات أو اللمس. بمجرد تطور الشلل التام في ساق واحدة أو أكثر، يزداد معدل الوفاة بشكل كبير

الخيل التي تتعافى تعود معظمها إلى وظائفها الطبيعية في غضون شهر إلى ستة أشهر، وقد تستمر بعض الآثارعلى المدى الطويل

التشخيص

يتم إجراء تشخيص اولي بواسطة فحص دم يظهر زيادة في الأجسام المضادة من نوع IgM ضد فيروس غرب النيل

العلاج والوقاية

يوصى بعلاج الأعراض والرعاية الداعمة. وغالباً ما توصف العقاقير المضادة للإلتهابات، بما في ذلك العقاقير غير الإستيرويدية و/أو الإستيرويدات القشرية، ولكنها لا تؤدي دائمًا إلى التحسن

يوجد لقاح ضد المرض يستعمل في المناطق التي توجد بها عترات شديدة من المرض. وضح أن الفيروس المستوطن بالشرق الأوسط وأوروبا لا يسبب أعراض خطيرة

Copyright ©2017 EAHS | Emirates Arabian Horse Society